منتدى البابا شنودة الثالث

عظات وفيديوهات وتأملات البابا الترانيم والألحان الخ


    جسد المرأه أهم من رأسها

    شاطر
    avatar
    magdy-f
    Admin

    المساهمات : 533
    تاريخ التسجيل : 07/01/2012
    العمر : 37

    برافو جسد المرأه أهم من رأسها

    مُساهمة من طرف magdy-f في الإثنين 11 أبريل 2016, 8:43 pm

    جسد المرأه اهم من رأسها !!!!!!





    قامت من النوم .. دخلت الحمام .. بصت في المرايه .. ملأتش راسها !!! خافت .. اترعبت .. جريت علي اوضه مامتها عشان تصحيها ... 
    -"ماما .. ماما ! .. قومي بسرعه " 
    -" خير يا بنتي .. فيه ايه ؟! " 
    -" ! انا مش لاقيا راسي ! " 
    -" طب اهدي ,,, اهدي و أنزلي دلؤتي شغلك و لما ترجعي نبقي ندور عليها بهدوء " 
    -"يا ماما بقول لك راسي !! "
    -" يا حبيبتي سمعتك من اول مره , بس ينفع دلوقت تنزلي عشان متتأخريش علي شغلك , و خطيبك ميفضلش مستنيكي ؟؟ , و لما ترجعي نبقي نشوف موضوع راسك ده .. , ادخلي دلوقت البسي و انزلي و لما ترجعي نبقي نشوف الموضوع ده "
    .. دخلت اوضتها , متوتره , قلقانه ! ازاي ده حصل ؟! , بس سمعت الكلام , لبست هدومها , نزلت لخطيبها , دخلت العرابيه .... خطيبها اول ما اشفها اتصدم !!! 
    -"ايه ده !؟؟ " 
    -"و الله ما عارفه ازاي ده حصل يا حبيبي !! انا صحيت من النــ " 
    -" ازاي مش عارفه ؟!! .... ايه اللي انتي لابساه ده ؟! " 
    - " نعم !! و هو كل اللي لفت نظرك فيا !! ,, لبسي ؟! مفيش حاجه تانيه شكلها غريب فيا ؟؟! " 
    -"غريب ايه و زفت ايه ؟ يلا اطلعي بسرعه غيري و البسي حاجه غير اللبس ده "
    -"انا لبسي كويس , و مش هغيره!! و كنت متوقعه تركز في حاجه تانيه اهم من لبسي ! زي راسي مثلا ؟!! " 
    -" اهم من لبسك ؟!! و الله معتقدش ان في واحده محترمه نازله الشارع حيبقي عندها اهم من لبسها عشان تركز فيه !! غير بقي لو نازله عشان يتحرشوا بيها او يغتصبوها !! 
    - "حسن اسلوبك في الكلام معايا لو سمحت " 
    -" هو ده اسلوبي , و للاسف مش حينفع تركبي معايا بالمنظر ده , مش هقبل اسمع كلمه مش لطيفه من شخص قذر , عشان خاطر لبسك !! " 
    - "و انا مش هخليك تتعرض للكلمه اللي مش لطيفه ديه , عن اذنك ! "
    ... نزلت من عرابيته و استنت تاكسي .. كان كل اللي رايح و اللي جاي يبص عليها باستغراب , في الاول هي تخيلت ان السبب هو راسها اللي مش موجوده , بس لما ركزت في نظراتهم و عيونهم ادركت ان السبب عمره ما كان راسها , محدش اساسا بص مكان راسها , محدش اصلا مهتم براسها او فارق معاه تكون براس و لا لأ ! ,, كله كان مركز في باقي الجسم اللي تحت الراس , ده بالنسبه لهم اهم بكتير !! .. فجأه لاقيت عربيه وقفت قدامها .. و حد بيناديها بالاسم .... 
    -"ايه يا بنتي مش فاكراني ؟؟ انا صاحبتك من ايام المدرسه , اركبي اوصلك معايا في الطريق " 
    - "شكرا "
    - ياااه , عاش من شايفك .... بس انتي شكلك اتغير اوي "
    -"ايوه فعلا !! في ايه بقي متغير فيا ؟؟! "
    -"انتي مش بتشوفي نفسك في المرايه قبل ما تنزلي و لا ايه ؟؟ " 
    - "ايوه شفت !! انتي قصدك راسي , صح !!؟ " 
    -"راس ايه يا بنتي ؟؟ لا انا بتكلم انك طختني اوي , انتي مكنتيش كده زمان ! لازم تخسي جامد , اصلك بعد الجواز حتبوظي اكتر ! و جوزك ساعتها يخلع منك "
    -" طب و راسي عادي بالنسبه لك ؟؟ " 
    -" انتي قصدك علي الهالات السوده ، عادي كلنا عندنا هالات " 
    -" لا انا قصدي راسي !!! هي موجوده ؟!" 
    - "يا بنتي متكبريش الموضوع , اه عارفه انها راسك و بتاعتك و حريتك و الكلام ده , بس انتي بتتكلمي مع مين , راسك بعد الجواز حتبقي راسه , جسمك حيبقي جسمه , كل حاجه فيكي حتبقي بتاعته .. فوفري علي نفسك كلام ملوش لزمه و اسمعي كلامه و خلاص " 
    ... وصلت شغلها و هناك قابلت زميلها اللي معروف عنه تضامنه مع المرأه و حقوقها .. 
    - " ايه يا بنتي ؟؟ شكلك متضايقه انهارده , فيه ايه ؟؟ " 
    -"هو انت مش ملاحظ اي حاجه غريبه فيا ؟؟ " 
    -"اه ملاحظ .. شكلك متضايق , قول لي من ضايقك علي الصبح ؟!
    - "يعني انت شايفني شكلي طبيعي !!؟؟ " 
    - " مدام بتقولي شكلي !! يبقي في واحد متخلف رجعي ضايقك بكلمه سافله زيه عشان لبسك ! صح ؟؟ 
    - " لا خلاص .... متاخدش في بالك "
    - " يا بنتي ده مجتمع ذكوري متخلف , متسمحيلهومش يتحكموا في مظهرك و جسمك !! ألبسي و اعملي كل اللي انتي عاوزاه 
    - " طيب "
    .. خلصت شغلها ... وصلت البيت , دخلت اوضتها , قفلت علي نفسها , دمعت شويه , حزنت شويه , اتقهرت شويه , و فضلت تفكر هما ليه كلهم ركزوا مع شكلها , جسمها , لبسها ؟؟ ليه محدش فكر يرفع عينه شويه يشوف راسها !؟! .. ليه كلهم تعاملوا معاها وكأن الطبيعي ان الواحده تبقي من غير راس او كأن راس الواحده رفاهيه ممكن تستغني عنها !!؟ .. و من التعب قررت تنام , اصل النوم بيريح .. بس مشكله النوم ان راحته مش بتدوم , و مهما نامت مسيرها تصحي .. و فعلا صحيت عشان تلاقي نفسها لسه برضه من غير راس ! .. بس المره ديه قررت تكمل يومها عادي خالص , مزعقتش عشان مامتها تكمل نوم براحتها , لبست واسع عشان خطيبها ميتضايقش , مشيت علي دايت كويس عشان تعجب الناس , حتي عشان تحارب المجتمع الذكوري مش محتاجه راسها , كفايه جسمها !! و ادركت اخيرا ان قيمتها في المجتمع ملهاش اي علاقه بالراس .. مرت الايام و ابتدت تتأقلم مع واقعها الجديد .. اتجوزت من غير راس .. جابت عيال من غير راس .. و عجزت كمان من غير راس ,,, لغايه ما في يوم مشمس طبيعي جدا , لاقيت جوزها بيعبط .. ولادها بيبكوا , بناتها لابسين اسود ... لاقيت جنازه كبيره بأسمها .. و ناس جايه تعزي فيها ... فضلت تصرخ و تقول "انا مش ميته !! .. انا صاحيه اهو ... ايدي اهي بأشيل بيها الكوبيات و بأعمل بيها الاكل .. رجلي بأوقف عليها اغسل المواعين و انضف الشقه .. جسمي اهو بيتحرك و بيعمل كل اللي انتوا عاوزينه ! انا مش ميته يا جماعه .. مش ميته " 
    .. بس لا حياه لمن تنادي ... و زي ما زمان مشفوش راسها , دلقت مشفوهاش كلها ! ... و اعنلوا ان كفايه عليها حياه لحد كده , خلاص خدمت في منظومتهم بما فيه الكفايه , و زي اي ألة او جهاز لما تخلص وظفته يبقي مات !! ,,, مع انها في الحقيقه ماتت قبل كده بكتير ,, ماتت لما اول مره صرخت و محدش سمعها , ماتت لما اول مره اشتكت و محدش اهتم , ماتت لما اول مره اتنازلت و محدش خد باله !! ... , ماتت لما اختارت تعيش بقوانينهم و تلغي حلمها , لما تعيش بمزاجهم و تدفن عقلها , لما تعيش بعادتهم و تقالدهم اللي فرضت عليها شكل غير شكلها ,,,, ماتت لما اختارت تكون زي كتير غيرها عاشوا من غير راس .. زي كتير غيرها حياتهم كانت بس جسمهم , شكلهم , مظهرهم .. زي كتير غيرها دخلوا الحياه مايتين و خرجوا قبل ما يموتوا ... ماتت لما نامت , لما خافت , ماتت لما استسلمت .. ماتت لما تخيلت لو في لحظه انها تقدر تعيش , من غير راس ... !
    البنت اغلي من مجرد جسم او اله تصنع لمن حولها ما يرضيهم لقد خلقها الله من ضلع سيدنا ادم وخلقها معينه نظيره لادم وليس خادمه له  انظر ما قاله الرب عندما كان سيخلق حواء وذلك في سفر التكوين أصحاح 2 ايه 18 (وَقَالَ اللهُ: "لَيْسَ جيدا أَنْ يَكُونَ آدم وَحِده. سَأَصْنَعُ لَهُ مُعِينًا نظيره .")




      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 28 مارس 2017, 10:06 am